تابعنا على الفيس بوك

5 مفاهيم خاطئة يعتقدها الزوجين فى الاعتذار



شاهد صورة الموضوعالاعتذار | الحياة الزوجية | ازياء | الجمال | الرجال | صور | المرأة | الزوج
الاعتذار والاعتراف بالخطأ هو امر هام وضرورى لضمان سلامة الحياة الزوجية وسعادتها، فقد يري الكثير من الازواج فى كلمة اعتذار الكثير من المساوىء التى قد تنم عن ضعف الشخصية او ضعف الموقف نظرا لكونة هو من يبادر بتقديم الاعتذارعن ما صدر من جانبه من اخطاء فى حق الشريك الاخر.

فللأعتذار دوما مفاهيم خاطئة وكذلك سلبية فى نظر العديد من الازواج عند مطالبتهم بتقديمه لتخفيف حدة العديد من المشكلات والخلافات الزوجية بينهم وبين زوجاتهم, ونحن من خلال موقع النادى سوف نعرض لكل زوجين العديد من  المفاهيم الخاطئة فى فهمهم للاعتذار والتى قد يرون انها صحيحة.

صور لاعتذار, صور الاعتذار بين الازواج,صور فن الاعتذار , صور الاعتذار

1- المفهوم  الاول"الاعتذار يعنى الضعف" :
قد يري الكثير من الازواج كونه هو من يبادر بتقديم الاعتذار للطرف الاخر سوف يجعله هذا في موقف ضعيف, فكثير من  الأزواج يعتقدوا ان الخلافات الزوجية كمباراة على احد الطرفين ان يكون هو الفائز فيها , وعدم اعطاء الشريك الاخر الفرصة فى كسب الجولة سوف يريحة كثيرا ،الا ان التفكير بألامر من هذا المنطلق سوف يزيد الامر سوءا فالاعتراف بالاخطاء والاعتذار هو ما سوف يكسبه الكثير من الاحترام والتقدير من قبل الطرف الاخر بل قد يجعله يبادر هو ايضا بلاعتذار له.

2-المفهوم الثاني"الاعتذار يعنى فقد الاحترام" :
فى كثير من الاحيان قد يرفض احد الزوجين تقديم الاعتذار للشريك الاخر بالرغم من اعترافه بالخطاء فى حق هذا الشريك لكونه يعتقد ان هذا الاعتذار سوف يقلل من احترام الطرف الاخر لة كمبادرته بالمزيد من اللوم او العتاب مما سوف يشعره بالخجل او يعتقد ان هذا الاعتذار سوف يقلل من احترامه هو لذاته لكونة سوف يشعر بتأنيب فى المشاعر ،فمثل هذا المفهوم الخاطىء عند الكثير من الازواج قد يعمل بصورة عكسية،فالاعتذار هو من يزيد من احترام الزوجين لبعضهما ولذاتهما ايضا من خلال القضاء على العديد من الخلافات .

3- المفهوم الثالث "الاعتذار سوف يضيع الحق:
(الاعتذار سوف يضيع حقى ويضعف موقفي )  واحدة من اكثر الحجج التى تتبادر الى ذهن الكثير من الأزواج  عند مواجهتهم  لأخطائهم, فقيام احد الزوجين بلفت نظر الطرف الاخر بقيامه بفعل او قول سبب لة الضيق من خلال تصرف سلبى لمعاتبته بالمزيد من الاخطاء فمثل هذا الامر سوف يجعل كلا الطرفين يتمسك بكون الطرف الاخر مدين له بالاعتذار عما بدر منة ،فمثل هذة المواقف التى من شأنها ان تزيد من الخلافات مما يوجب كلا الزوجين عند مبادرة احدهما بالاخطاء ان يتأنى فى اظهار ردة فعلة من هذا الخطأ بالمزيد من التفكير والهدوء فى التصرف فتوجيه الاعتذار عند مبادرته برد فعل سلبى قد يجعل الشريك الاخر يعيد التفكير مرة اخرى فى  كونه المخطأ مما سوف يلزمه بتقديم الاعتذار .

4- المفهوم الرابع"الاعتذار قد يشعر بالسخرية "
قد يخاف الكثير من الازواج من تقديم الاعتذار للشريك الاخر لكونه يري ان هذا الاعتذار سوف يقابل بالسخرية من الشريك الاخر لرفضه هذا الاعتذار مما سوف يسبب له الكثير من الاحراج الذى قد يري انه فى غنى عن التعرض له مما يجعله يتراجع دوما عن تقديم هذا الاعتذار , فمثل هذا الاعتقاد الخاطىء قد ينتج عنه العديد من المعتقدات الخاصة بكون الشريك المخطا يرفض الاعتراف بخطاة دوما لعدم اهتمامه بمشاعر الشريك الاخر , مما يسبب له الكثير من الالم , فالاعتذار دوما عن الاخطاء يساعد على القضاء على مثل هذة المتعقدات السلبية فى داخل كلا الزوجين.

5-المفهوم الخامس" الاعتذار قد يفهم كونه سخرية:
قد تختلف طرق تقديم الاعتذار دوما عند كثير من الاشخاص فالبعض قد يري  الاعتذار بصورة مادية,  كالقيام بفعل معين او تقديم هدية للشريك الاخر كتب عليها العديد من  الكلمات الدالة على الاعتذار مع عدم تعبيره بالقول  عن الأعتذار .فهذا امر يشير الى عدم الاهتمام والسخرية لرغبة الشريك فقط فى تخطى هذا الامر وحل الخلاف دون البوح بهذا الاعتذار ،الا انه لا يستطيع التعبير عن الأعتذار  من خلال الفعل او يفضل هذا النوع من التعبير,  نظرا لكونه يشعر بالحرج الشديد من خطأة فعلى كلا الزوجين ان يكونا اكثر تفهما فى قبول مثل هذة الاعتذارات.