تابعنا على الفيس بوك

5 اسباب لأختفاء مشاعر الحب و الرومانسية من الحياة الزوجية


ولكن سرعان ما يتحقق الحلم  وتتغير الأفكار والأحلام والأحاسيس بل والأعتقادات ايضا فنجد انفسنا بدون سابق انذار نعترف بأن  الحياة الزوجية السعيدة ما هى الا اكذوبة نعيش على امل تحقيقها . فنتعجب من انفسنا ومن  تغير احاسسنا فأين ذهب الحب الذى كان اين ذهب الحب الذى قضينا نصف عمرنا لأنتظاره  وعندما نجده نتنازل عنه بهذه الطريقة على اعتبار ان الحياة الزوجية  مقبرة الحب  وانها من وحي الكتاب فى الأفلام والمسلسلات .

فكثيرا ما نتسائل هل يمكن ان ترجع عجلة الزمن الى الوراء مرة اخري لنشعر بتلك الأحاسيس والمشاعر الجياشة التى استقبلنا بها  الحياة الزوجية ؟ وللأجابة على هذا السؤال  اليوم من خلال " موقع النادي" لابد لنا ان  نتعرف على  اختفاء الحب والرومانسية من الحياة الزوجية.

الزوجة بالصور, مشاكل زوجية بالصور, صور المشاكل الزوجية, الحياة الزوجية بالصور,
 اسباب  لأختفاء مشاعر الحب و الرومانسية من الحياة الزوجية:
1-  عدم الحفاظ على الأحاسيس والمشاعر :
لابد من ادراك حقيقة هامة وهى ان الحب والأحاسيس ليست لديها مدة صلاحية تنتهي بمرور سنوات الزواج والغوص فى مشاكل الحياة الزوجية, فالحب الحقيقي القائم على التفاهم ومراعاه شعور الطرف الأخر هو الوسيلة الأكيدة التى نستطيع بها الحفاظ على السعادة الزوجية .


 2- الأعتقاد ان الحياة الزوجية امر مسلم به :
بعد فترة من الوقت  تمر العديد من الزيجات بمرحلة  من الركود  والجفاء بسبب عدم قضاء الأزواج وقت كاف مع بعضها البعض, فهناك اعتقاد سائد لدى بعض الأزواج ان  الحياة الزوجيةامرا مسلما به لا يحتاج الى اى اضافة , فعدم الأهتمام بتغذية الحياة الزوجية  بما يتيح لها زيادة الألفة والمحبة والمودة  يؤدى الى انطفاء شرارة الحب .

3- السيطرة على تفكير وقرارات الشريك :
  محاولة السيطرة على تفكير الشريك واتخاذ قرارات نيابه عنه  من اكثر الأسباب التى تؤدى الى مشاكل الحياة الزوجية, فترك حرية فى التعبير عن الرأى من اكثر الأشياء التى تدعوالى  احتفاظ الشريكان بالحب والرومانسية بعد الزواج .

 
4- الأكاذيب :
الأكاذيب التى قد يقوم بها احد الشريكان  بحجة انقاذ  الحياة الزوجية من الفشل قد تكون هى السبب الرئيسي وراء فشل الزواج ووجود فجوة بين الزوجان , فليس هناك كذب ابيض كما يعتقد المتزوجون فالكذب هو  البوابة الرئيسية التي يستطيع الفشل  الدخول منها للحياة الزوجية .

5- عدم  الأعتقاد فى نظرية تقبل الأخر :
نظرية تقبل الشريك كما هو نظرية لا يعتقد فيها الكثير من الأزواج برغم فاعليتها فىالحياة الزوجية, فالقدرة على التقبل  ليست بألامر السهل خاصة اذا كانت هناك اختلافات واضحة بين شخصية الزوج والزوجة, ولكننا  دائما نؤكد على ان التقبل هو اقصر السبل للوصول الى التغيير ,  على اعتبار ان الشكوي والصراخ واثاره المشاكل لن تجدي انما التفكير فى سبل تقبل الأخر والتفكير من خلال وجه نظره هى ابسط سبل


والأن بعد ان قدمنا لكم من خلال " موقع النادي" الأسباب التى تؤدى الى  اختفاء الحب و الرومانسية  من  الحياة الزوجية لابد اننا ادركنا اخيرا ان الحياة الزوجية ما هى الا مجموعة من المعاملات اذا اتقن الشريكان  فنونها اصبح من السهل الشعور بالسعادة بها , والأن لنطرح عليكم بعض الأسئلة :
- هل تعرفت على اسباب  اختفاء مشاعر الحب و الرومانسية من الحياة الزوجية ؟