تابعنا على الفيس بوك

كيف تأسرى قلب زوجك للأبد ؟



تبحث الزوجة دائما عن ما يسعد زوجها ويريحه وما يجعلها تعيش الحياة الزوجية السعيدة فى احضان الحب وطيور المودة التى ترفف على هذا الزواج وتخاف الزوجة من ان يقل حبها فى قلب زوجها وان يؤثر ذلك على الزواج و  الحياة الزوجية.

ولذلك سوف نحاول اليوم عبر موقع Alnaddy ان نساعد كل زوجة على ان تكون ملكة على عرش قلب زوجها وان تحافظ على السعادة الزوجية ونعرض لها عبر موقع النادىاسهل الطرق التى تأسر بها الزوجة قلب الزوج وتجعله لا يقوى على الأستغناء عنها .
كيف تأسرى قلب زوجك للابد؟

1- الرجال ما هم الا قلوب اطفال فى اجسام كبار ولذلك تستطيع الزوجة بالقليل من الحنان ان تأسر قلب زوجها الى الأبد فالحنان والحب هم من يبحث عنهم الزوج فى الحياة الزوجية وحاجة الرجل الى وجود من يعطيه قدر من الحنان والأهتمام هو الذى يدفعه الى الزواج لذلك من اقوى اسلحة الزوجة التى تستطيع بها ان تسيطر على قلب زوجها بشكل كامل هو الحنان .

2- من ابسط الطرق التى تستطيع الزوجة من خلالها ان تجعل زوجها يذوب فى حبها هى ان تذكر الزوجة زوجها امام اهله دائما بأطيب وأعذب الكلام وان لا تذمه مطلقا امام احد فهذا الأمر يشعر الزوج ان زوجته تحترمه وتعرف قدره جيدا مما يجعل الزوج يفعل المستحيل لكى يشعرها بالسعادة الزوجية ويحافظ على هذا الزواج الذى جمعه بزوجة تحبه وتقدره .

3- كثيرا ما تتعرض الحياة الزوجيةلمحن واختبارات وهنا يأتى دور الزوجة الراغبة فى ان تأسر قلب زوجها بأن تقف الى جواره وتدعمه وان لا تتخلى الزوجة مطلقا عن زوجها فى هذه الأوقات العصيبة وتقدم له ما تقوى عليه من دعم مادى ومعنوى فذلك يعمل على تقوية روابط الزواج ويشعر الزوج بقدر اهتمام زوجته بالحفاظ عليه وعلى الحياة الزوجيةبينهم وهذا الأمر يقدره الزوج كثيرا ولا ينساه ابدا .

4- تهمل الزوجة كثيرا زوجها و الحياة الزوجية بعد انجاب اطفال فتبدأ الزوجة فى اعطاء كل حبها وحنانها واهتمامها لأطفالها الصغار وتغفل زوجها وهذا الأمر يهز عرش الزوجة فى قلب زوجها ولذلك أذا ارادت الزوجة ان تحافظ على حبها فى قلب زوجها ان لا تهمله بعد انجاب الأطفال وان لا تجعل اطفالها يدمرون الحياة الزوجية وان تشعر زوجها دائما انه اهم شخص فى حياتها وانها تحب هؤلاء الأطفال لأنهم قطعة منه .

5- دائما ما تشكو الزوجة ان زوجها لا يشاركها اهتماماتها ولكن هل سألت الزوجة نفسها أذا كانت هى الأخرى تشارك زوجها اهتماماته؟ فى الواقع ان الرجل بطبعه يحب ان يشعر بأهتمام الأخرين خاصة زوجته وعندما يشعر الزوج ان زوجته تهتم بكل شئ يخصه وتشاركه اهتماماته فهذا يجعل الزوج لا يستطيع ان يستغنى عن زوجته ويجعل الزواج يقف بقوة فى وجه عواصف الحياة وفهذه المشاركة هى اساس السعادة الزوجية التى يحلم بها الجميع .

الزوجة التى تأسر قلب زوجها الى الأبد هى الزوجة التى تستطيع ان تكون ام واخت وحبيبة وزوجة وصديقة لزوجها فأذا استطاعت الزوجة ان تمتلك مفاتيح قلب زوجها سوف تملك معها سر  الحياة الزوجية السعيدة.