تابعنا على الفيس بوك

كيف تجعلوا الحياة الزوجية روضة من رياض الجنة



شاهد صورة الموضوعالحياة الزوجية | نصائح فى الحياة الزوجية | مفاتيح السعادة فى الحياة الزوجية | طبخ | فترة المراهقة | الرجل | المرأة | الزوج
بعد شهور قليلة من الزواج يتسرب الملل الى الحياة الزوجية فيشعر الزوجين بان الرتابة والملل تتسلل داخل الحياة الزوجية بينهم فيرى كل طرف ان الطرف الاخر هو  المسؤل عن رتابة الحياة الزوجية وبالتالى يلقى كل طرف باللوم على الطرف  الاخر ,وتظل المشكلة قائمة...ولكن اليوم بموقع النادى نهمس فى اذن الازواج بكيفية انقاذ الزواج والحياة الزوجية من  خطر الرتابة والملل .

اولا نهمس باذن الزوجةونقول لها :

الحياة الزوجية السعيدة لها اسرار لابد ان تكون بمقاليد الزوجة الواعية لذلكاحرصى على الاتى :
 الحياة الزوجية السعيدة تكمن فى الثقة بالنفس:
تحلّي بثقة قوية بالنفس، ليس لدرجة التكبّر، لكن بما يكفي للتحدّث بجرأة وثقة.امام زوجك

لغة الجسد:
للغة الجسد أهميّة كبيرة. انظري في عيني زوجك  لدى التحدّث اليه واجعليه يشعر بثقتك بنفسك من خلال وقوفك أمامه.

 سر من اسرار الحياة الزوجية السعيدة فى الابتسامة:
تحلّي بروح مرحة. اضحكي واجعليه يضحك. ابتسمي فالابتسامة الجميلة سلاح قوي لجذب الزوج.

اقوى مفعول يحقق النجاح فى الحياة الزوجية الاصغاء:
أصغي اليه وأكثري من الأسئلة فالناس يحبون التكلم عن أنفسهم وبهذه الطريقة تتعرّفين اليه أكثر وتتوددين الية اكثر .

المفعول الساحر فى الحياة الزوجية هى الأناقة:

أحسني اختيار الملابس بما يتناسب مع جسدك دون أن تبدي مبتذلة وتجنبي اظهار الكثير من جسدك فالمطلوب هو أن تكونى متجددة فبعض من التحفظ فى بعض الاوقات مطلوب .

لابد ان تكون فى الحياة الزوجية بينكوبين زوجك نقاط مشتركة:

جدي النقاط المشتركة بينكما وضعيها تحت الأضواء لتستفيدي منها.

ثانيا نهمس باذن الزوج ونقول لة:
اما انت ايها الزوج فعلى عاتقك نجاح الحياة الزوجية بنسيبة اكبر فاذا قلنا ان لكل فعل ردفعل فاعلم انكالفعل وانما تقوم بة المراة هو رد الفعل فاذا كنت حنونا عليها متعاونا معها مقدرا لمشاعرها واحتياجتها العاطفية لن تخذلك ابد وستجعل من الحياة الزوجية روضة من رياض الجنة ,لذا همس باذنك ان مشكلتك حلها بيدك انت وليس غيرك بقليل من الحب والعرفان بالجميل .

اعلم أن أهم شيء في الحب هو التقدير والعرفان بالجميل، ففي العلاقات العادية نحب كثيرا أن نرى من يشكرنا ويشيد بصنيعنا .. فما بالك بمن تحب إذا رآك مقدرا لما يبذله ويضحي به من أجلك.
فمن يحب يفعل المستحيل في سبيل إسعاد الطرف الآخر، ويتوقع في المقابل أن يرى ردا وتقديرا لأفعاله تلك، ولكن أن يكون الرد معنويا أكثر منه ماديا لأن ما يتوقع من المحبين هو الحب والعطف والحنان وليس الأموال والهدايا وما إلى ذلك.

وأخيرا لتكن نصيحتنا إليك هي إذا عثرت فعلا على الحب الحقيقي وأبحرت في مياهه وعشت سراءه وضراءه، فكن على استعداد دائما أن تصل به إلى شط الأمان ولا تفرط فيه مهما ثار الطوفان وتبدل الحال والمكان.